Home / الرئيسية / “جمعية الأيادي المتضامنة في حملة تحسيسية ضد العنصرية”

“جمعية الأيادي المتضامنة في حملة تحسيسية ضد العنصرية”

أطلقت جمعية الأيادي المتضامنة حملة لمحاربة العنصرية بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة الميز العنصري، الذي يصادف يوم 21 مارس من كل سنة. الهدف من هذا النشاط تحسيس الرأي العام المغربي بأهمية التعايش و نبذ التفرقة و العنصرية أو التنقيص من شأن المهاجرين القاطنين بيننا أو استعمال مصطلحات غير محترمة مثل “عزي”، “كحل”، “أبرشان”، “شكولاطة”، “كحلوش”… وغيرها من المصطلحات التى يطلقها بعض الناس على المهاجر الأسود اللون، أو يشيرون بها للمهاجرين.

و تأتي هذه الحملة بعد “قافلة التعايش” التي أطلقتها جمعية الأيادي المتضامنة في بداية الموسم الدراسي بتعاون مع الوزارة المنتدبة لدى وزير الخارجية المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج و شؤون الهجرة و التي بفضلها 1046 تلميذ و تلميذة من مدن تطوان، الحسيمة، الناظور، طنجة، مارتيل، المضيق، الفنيدق، العرائش و أصيلا، استفادوا لحد الآن من ورشات تكوينية حول التعايش و تقبل الآخر و ظروف عيش و إقامة المهاجرين بالمغرب. و قد لقيت قافلة التعايش ترحيباً كبيراً من طرف المؤسسات التعليمية و الأطر الإدارية لدورها الكبير في تلقين قيم التسامح و تربية الأطفال على المساواة و احترام الغير و تقبله دون تمييز بسبب اللون أو العرق أو الدين.

و تركز جمعية الأيادي المتضامنة على التربية و التحسيس من أجل القضاء على الميز العنصري، ذلك أن العنصرية لا تنبع من نوع البشرة، العرق، الدين أو الجنس، بل من العقل البشري، و بالتالي فإن الحل للتمييز العنصري والنفور من الآخر و سائر مظاهر عدم المساواة ينبغي أن يمر عبر القضاء على المفاهيم الزائفة المتعلقة بتفوق جنس بشري على آخر و تعزيز دور المهاجرين و خلق فضاءات للتمازج الثقافي و التثاقف الحضاري و التقرب للمهاجرين القاطنين ببلادنا.

تطوان، بتاريخ 20 مارس 2018

 

Check Also

طاطا: لقاء مؤسسة محمد السادس للأعمال الاجتماعية بسوس-ماسة بأساتذة المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين

نظم المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين – طاطا-، يوم الخميس 05 أبريل 2018 لقاءا تواصليا أطره ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *